مشروع السياحة لتعزيز الإستدامة الإقتصادية في الأردن

مزارع للسياحة الزراعية

خمس مزارع جديدة تنضم لشبكة المزارع التي تقدم تجارب سياحية زراعية في السلط 
 
انضمت خمس مزارع جديدة في قرى أم العمد وعلان وجلعد والديرة لشبكة المزراع التي تعمل معها مؤسسة المرج للتدريب والتطوير لتقديم تجربة السياحة الزراعية في السلط، حيث ينتظر أن يتم الانتهاء من إعداد هذه المزارع لاستقبال الأردنيين والسياح في الربع الأول من العام القادم. 
 
وتسعى مؤسسة المرج وهي مؤسسة غيرربحية إلى تطوير نموذج السياحة الزراعية في الأردن والذي يعد بتوفير فرصة  تحقيق عائد مادي إضافي للمزارعين من مزارعهم، وللسياح فرصة الاستمتاع بتجربة سياحية مختلفة تمكّنهم من التعرف عن قرب على طبيعة حياة الأردنيين في الأرياف. وقد عملت المؤسسة هذا العام على تجهيز خمس مزارع توفراثنتين منها خدمات الإقامة وتقديم الطعام في حين توفر المزارع الثلاث الأخرى تجارب زراعية سياحية أخرى كحلب الغنم وحراثة الأرض وتحضير بعض المأكولات المحلية.  
 
عن أهمية السياحة الزراعية والفرص التي يمكن أن توفرها للمجتمعات المحلية، تقول ردينة حداد مديرة مؤسسة المرج: "عملت بعد تخرجي لسنوات كدليل سياحي وشعرت من تجربتي أن السائح بحاجة إلى تجربة سياحية يستطيع من خلالها التعرف على طبيعة بلادنا، وعاداتنا، وتقاليدنا، وأطباقنا الشعبية حيث من الصعب أن يختبر ذلك كله من خلال الإقامة في فندق أو تناول وجبة في مطعم." وتضيف حداد: " من خلال سعينا لتطوير نموذج للسياحة الزراعية في السلط، بدأ المجتمع  المحلى بإدراك الفرص التي يمكن أن توفرها السياحة الزراعية على الصعيدين المادي والمعنوي من حيث توفير عائد مالي وفرصة للتوظيف الذاتي، وقد شجع ذلك المزيد من المزارع على الانضمام للعمل مع مؤسسة المرج بهدف تأهيل هذه المزارع في المستقبل القريب لاستقبال السياح من الأردنيين والأجانب. "
 
يذكر أن مؤسسة المرج تعمل أيضاً على تسويق منتجات جمعية المرجان التعاونية والتي تضم أكثر من 90 سيدة  من محافظة السلط وذلك تحت العلامة التجارية BOOKAGRI حيث تحضر هذه السيدات العديد من المنتجات الغذائية كالمربيات والمخللات والأجبان والألبان. وقد عملت المؤسسة العام الماضي على توفير التدريب لهؤلاء السيدات في موضوعات تشمل طرق إعداد المنتجات الغذائية والتغليف وقواعد وسلامة وحفظ الأغذية تمهيداً لتسويق منتجاتهن، كما قامت بالترتيب لمشاركتهن في العديد من الأسواق الشعبية والزراعية كسوق نعمة وجارا ومهرجان صيف عمان والفحيص بالإضافة إلى سوق زراعي نظمته المؤسسة بالتعاون مع مركز الريف الأردني للفروسية. 
 
يذكر أن مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن  الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية يقدم الدعم المالي والفني لمؤسسة المرج وذلك في إطار سعيه لتنويع المنتجات والتجارب السياحية في الأردن وبما يخدم  استقطاب المزيد من السياح إلى المواقع السياحية الثانوية وإطالة مدة إقامتهم وتوفير فرص عمل للمجتمعات المحلية. 
 
ويساند مشروع السياحة لتعزيز الاستدامة الاقتصادية في الأردن مؤسسة المرج في جهودها لتطوير البنية التحتية للمزارع وتجهيزها بالأثاث والأدوات اللازمة للتجربة السياحية، كما يدعم التدريب المقدم في مواضيع سلامة الأغذية وحفظها، والتسويق الإلكتروني واستراتيجيات التسعير ومهارات الضيافة وبرامج تدريبية أخرى.

مشاركة